أحمد وهدى

تعليق واحد3:08 م, بواسطة المحروسة


الأوله ولا ابدأ إلا بذكر الله
والتانيه اتنين تالتهم شهادة وفاة
والتالته حيرة
إحتار فقلبي بكاه

أبكي على هُدى
والّا ابكي على أحمد؟
والا ابكي عاللي مات ولا استشهَد؟
يا قلوب قتلها الخوف من اللي قلوب بتتمناه
حكمتك يا رب
اللي استحق الشهاده
هو  اللي كان يستحق الحياة

تحرير الرسالة…

تعليق واحد على { أحمد وهدى }

Rehan يقول...
26 يوليو، 2011 8:42 ص [حذف]

آآآآآآآآه,,,, والف آآه.

لا استطيع الدعاء لكي بالتوقف,, لكن يارب تنهمر كتاباتك في الامان انشاءالله

هل تريد التعليق على التدوينة ؟