دفتر غياب

تعليق واحد10:43 م, بواسطة المحروسة

كإنك مهاجر كإنك سراب
وجعنا اللي حاضر وحبك غياب

كإنك ما كنتش برغم الجراح
كإنك مُحَرَّم لو انك مباح

كلامك بينعق ف ليلي اللي طال
وصمتك يا تُقله تنوء بُه الجبال



تحرير الرسالة…

تعليق واحد على { دفتر غياب }

Dina Nasrini يقول...
3 سبتمبر، 2011 1:46 ص [حذف]

مروة واحشاااني جدااا .. جداااا

هل تريد التعليق على التدوينة ؟