بالصور : مخطط إحراق وزارة الدفاع!

تعليق واحد5:28 ص, بواسطة المحروسة
يبدأ المخطط بالتجمع في ميدان كبير يشبه ميدان التحرير.




ثم يبدأ المحرضون في حث المتظاهرين على التوجه في مسيرات لوزارة الدفاع.



ودي إيه اللي وداها هناك؟ الجاكيت ده أكيد بكباسين.


حشود ضخمة تتوجه إلى وزارة الدفاع.



أحد المخربين يدهن وجهه كعبدة الشيطان ويحمل ما يشبه القنبلة العنقودية.


ظهور قناع بانديتا!!


إحراق سيارات المارة الأبرياء وأعمال تخريب.

تتدخل قوات فض الشغب لفض التجمهر.


يستمر المخربون في استفزاز قوات فض الشغب.

حرب شوارع.


يظهر عناصر الأولتراس المخربون بالشماريخ.


تصل الحشود إلى وزارة الدفاع.


تقوم الحشود بإضرام النار في وزارة الدفاع.



هذا المخطط كما شاهدتم تم تنفيذه فعلياً كما هو موثق بالصور.. كان هذا في العاصمة الإيطالية روما في الثامن عشر من أكتوبر الماضي.. واشتعلت وزارة الدفاع وتم تفريق المتظاهرين بالغاز والمياه وعادوا إلى منازلهم سالمين بدون إراقة دماء ولم يتم تحويل أحدهم إلى محاكمة عسكرية أو مدنية.. ولم يختطف ناشط ولم تختطف 14 فتاة من داخل دار عبادة كما حدث مع بناتنا متطوعات المستشفى الميداني اللواتي خطفن وأرهبن وأمضين ليلتهم في الحجز كما المجرمين ريثما يبحث لهم العسكري عن تهمة, ولم يتم فرض حظر التجوال إرهاباً للشعب الإيطالي ولم تنهار الدولة ولا فقدت المؤسسة العسكرية هيبتها.


لم نسمع عن انهيار السياحة في إيطاليا والأحداث السابقة تقع في روما عاصمة السياحة الإيطالية.. لماذا يا ترى؟ هل انهيار السياحة إرادة سياسية؟ أم أن انهيار السياحة هو نتاج عنف الأمن مع المتظاهرين وترويجه لوجود جواسيس أجانب يعيثون فساداً في كل ربوع مصر ما أدى إلى حدوث حالة من كره الأجانب وتكرر وقائع الاعتداء عليهم؟ 


معلومة: الاقتصاد الإيطالي في وضع سيء بسب أزمة الديون ولم يجرؤ محلل على تحميل ذنب تدهور الاقتصاد للمظاهرات.. فالمظاهرات سببها تدهور الأوضاع لا العكس.

هذا ما يحدث في الدول الديمقراطية ولكن الحكومات الديكتاتورية تخفي هذه الأمور سراً عن شعوبها الطيبة التي تظن هيبة الدولة تسقط بمظاهرة أو حتى بإحراق مبنى أياً ما كانت درجة حساسيته.


معلومة.. مسجد النور حيث حدثت الاشتباكات يبعد عن مبنى وزارة الدفاع ألف متر ومتر.. كيلومتر كامل! ويستخدم العسكري لفظ "محيط وزارة الدفاع" لا "حرم وزارة الدفاع" لإيهام المواطنين أن الأحداث بالقرب من وزارة الدفاع.. السياج الأمني الذي اخترقه شخص واحد وافتعلت على أساسه الأحداث كان مضروباً على بعد نصف كيلو من مبنى وزارة الدفاع.


ملحوظة.. في إيطاليا لم يتيتم طفل نتيجة إضرام النار في وزارة الدفاع.. أما في مصر تيتم أطفال وترملت نساء وثكلت أمهات عدد كبير من الضحايا ترفض وزارة الصحة الكشف عن 
أعدادهم حتى الآن.. هؤلاء الملائكة هم أبناء الشهيد بإذن الله "أحمد إبراهيم الرفاعي". 


ويستمر العسكري في خداعكم. 

تحرير الرسالة…

تعليق واحد على { بالصور : مخطط إحراق وزارة الدفاع! }

saberelbeheiri1@yahoo.com يقول...
9 مايو، 2012 2:45 ص [حذف]

من يقترب من وزاره الدفاع لا يلوم الا نفسه ونرجو من امهاتهم عدم البكاء عليهم

هل تريد التعليق على التدوينة ؟